بقلم : عمر ناصف | الأحد، 16 أبريل 2017 - 12:01

فوز سهل على بسكارا وأزمة بدلاء ليوفنتوس

يوفنتوس

"لن تكون مباراة سهلة لنا" قالها لاعب وسط يوفنتوس ميراليم بيانيتش قبل فوز فريقه بدون متاعب على منافسه بيسكارا بهدفين نظيفين في مباراة شهدت مواصلة جونزالو إيجوايين زيارة الشباك للمباراة الثانية على التوالي بعد غياب أستمر لأكثر من شهر ونصف.

المباراة قربت يوفنتوس أكثر من حسم لقب الدوري الإيطالي رسميا بعد سقوط مطارده روما في فخ التعادل الإيجابي أمام أتالانتا.

إيجوايين يواصل التألق

ظل إيجوايين بدون أي هدف طوال خمس مباريات متتالية في الدوري قبل أن يعود الأسبوع الماضي ليسجل هدفين في مرمى كييفو فيرونا واليوم يعيد الكرة ويسجل هدفين آخرين ليهدي فريقه ثلاث نقاط جديدة.

رفع الأرجنتيني رصيده التهديفي إلى 23 هدفا ليظل مطاردا لأندريا بيلوتي وإدين دزيكو على صدارة هدافي الدوري الإيطالي هذا الموسم.

سجل اللاعب هدفين من ست تسديدات ذهبت ثلاثة فقط منها بين القائمين والعارضة، إضاعة الفرص مازالت مشكلة اللاعب الذي أقترب من عامه الثلاثين رغم دخوله لتاريخ يوفنتوس في وقت سابق كونه أول لاعب منذ عمر سيفوري في خمسينيات القرن الماضي يتجاوز العشرين هدفا في الدوري في موسمه الأول مع الفريق.

كوادرادو المفضل لأليجري

Image result for cuadrado pescara

بعد أن غير ماسيميليانو أليجري المدير الفني ليوفنتوس طريقة اللعب من 3-5-2 إلى 4-2-3-1، أصبح خوان كوادرادو أبرز اللاعبين في تشكيل السيدة العجوز.

على الرغم من عدم تسجيله الأهداف كثيرا إلا أن الجناح الكولومبي يعتبر حجر الأساس لطريقة لعب المدرب معتمدا عليه في الجبهة اليمنى لتشكيل الخطورة الهجومية التي أصبحت متركزة حول كوادرادو.

أمام بيسكارا صنع الهدف الأول وأرسل التمريرة التي قادت للهدف الثاني الذي صنعه ماريو ماندزوكيتش لإيجوايين.

أسامواه وأزمة البدلاء

Image result for asamoah pescara

يعتمد أليجري على المد الهجومي من الطرف الأيمن وتواجد كوادرادو وداني ألفيش أو ليشتشتاينر على تلك الجبهة وفي المقابل يسارا ينضم ماندزوكيتش إلى الداخل ليترك الطرف إلى الظهير الأيسر.

أليكس ساندرو قدم أداء مميزا في ذاك المركز وبالمهام الهجومية التي يحصل عليها ولكن بديله كوادو أسامواه فقير في الناحية الهجومية.

عرضية واحدة أرسلها اللاعب الغاني في مباراة أمس وتواجده في المناطق الهجومية كان نادرا مكتفيا بالحذر الدفاعي والتواجد في نصف ملعب فريقه الأيسر وأوقف ذلك تماما أي محاولات لبيسكارا للتقدم من ناحيته ولكن فريقه خسر الدعم الهجومي الذي كان يقدمه ساندرو متوازنا مع حذره الدفاعي.

لم يصنع أي لاعب بديل في يوفنتوس فارقا إيجابيا لصالح الفريق منذ بداية الموسم وحتى الآن، مشكلة كبرى يعاني منها أليجري وفريقه هذا الموسم بسبب الفارق الكبير في المستوى بين الأساسي والاحتياطي.

لحسن حظ الفريق فإيجوايين وديبالا دائما ما يحسمان الأمور ليوفنتوس منذ الشوط الأول الذي سجل فيه الفريق حتى الآن 35 هدفا من أصل أهدافه ال64 هذا الموسم.

أداء يوفنتوس ينخفض بشكل واضح فور إدخال أليجري لتعديلات وأسماء بديلة على تشكيلة الفريق أثناء المباريات.

أدى ذلك إلى اعتماد أليجري على قوامه الأساسي في كل مباريات الفريق حتى تلك التي تأتي قبل مباريات مهمة كلقاء العودة أمام برشلونة هذا الأسبوع والنتيجة كادت أن تؤدي إلى خسارة باولو ديبالا الذي تعرض لكدمة أمام بيسكارا في مباراة سهلة نظريا وعمليا على الفريق.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس